كيف يفكر موسيماني؟.. حيرة بين طريقتين لتعويض شريف أمام انبي

كيف يفكر موسيماني؟.. حيرة بين طريقتين لتعويض شريف أمام انبي , الجميع يعلم جيدًا أن هذا الموضوع الذي من المقرر أن أكتب فيه الآن، هو موضوع مفيد وجذاب للجميع، حيث أن يتناول إجابات الكثير من التساؤلات التي ترددت مؤخرًا على ألسنة البعض، وتناولتها وسائل الإعلام كافة.

كتب – عبد الحكيم طه:

حالة من الارتباك الشديد سادت مدرب الأهلي بيتسو موسيماني ، قبل ساعات من المباراة ضد إنبي ، والمقرر لها التاسعة مساء غد ، على ملعب الأهلي ، نحن بسلام ، ضمن منافسات مسابقة الدوري.

وشهدت تدريبات الفريق يومي الأربعاء والخميس على ملعب تاتش تجربة موسيماني بأكثر من طريقة لعب لتلك المباراة لمواجهة غياب محمد شريف.

وكان موسيماني قد أعلن عن قائمة اللاعبين في مباراة إنبي وضمت محمد الشناوي وعلي لطفي ومصطفى شوبرت ومحمود وحيد ورامي ربيع وياسر إبراهيم ومحمود كهربا وحمدي فتحي وأيمن أشرف وحسين الشحات وعليو ديانغ. ، عمرو السولية ، محمد مجدي أفشة ، صلاح محسن ، سعد سمير ، علي معلول ، أكرم توفيق ، والتر محمد طاهرة ، جون باتيور. أجايي ومحمد هاني وأحمد نبيل قوجه.

وقال مصدر في الأهلي ، إن الموسيماني استقر على معظم عناصر التشكيلة التي سيخوضها في مباراة السبت باستثناء مركز المهاجم الذي يفضل فيه محمود عبد المنعم “الكهرباء” ووالتر. بواليا.

في حال اعتماد موسيماني على بواليا في التشكيلة الأساسية ، سيكون محمود “كهربا” في مفاضلة مع طاهر محمد طاهر لقيادة الجانب الأيسر ، بينما يعتقد بعض مساعديه أن والتر بواليا يشارك في الفترة الأخيرة بصفته بديل ويمكنه سد الفجوة التي خلفتها إصابة محمد شريف في وجه الفريق البترولي إثر إصابة هذا الأخير أدى إلى إجهاد العضلة الخلفية.

واستقر موسيماني على استمرار معظم عناصر الفريق في المباراة الأخيرة التي أقيمت ضد الإسماعيلي وانتهت بالتعادل 1-1 ، باستثناء دفاع حمدي فتحي في الوسط بدلاً من ديانج.

أما التعديلات الممكنة فستكون في الشكل الهجومي للفريق ، للبحث عن بديل لمحمد شريف من جهة ، ووضع لاعب آخر في مركز الجناح بدلاً من جونيور أجايي من جهة أخرى.

وفي نهاية الموضوع كيف يفكر موسيماني؟.. حيرة بين طريقتين لتعويض شريف أمام انبي , أتمنى من الله تعالى أن أكون قد استطعت توضيح كافة الجوانب التي تتعلق بهذا الموضوع، وأن أكون قدمت معلومات مفيدة وقيمة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق