بيع لوحة للفنان كلود مونيه بنحو 49 مليون دولار في مزاد

اقتصادي:

بيعت لوحة “جسر واترلو ، تأثير الضباب” للفنان الانطباعي الفرنسي كلود مونيه ، التي رُسمت بين عامي 1899 و 1903 ، مقابل 48.8 مليون دولار خلال مزاد أقامته دار “كريستيز” للمزادات.

قدرت مزادات كريستيز في نيويورك تكلفة القطعة ، حسب التقديرات السابقة ، بـ 42 مليون دولار ، لكن مع إضافة جميع الرسوم المصاحبة لعملية البيع ، سيتعين على المالك الجديد للوحة ، الذي لم يذكر اسمه ، دفع أكثر من 48 مليون دولار.

تمثل لوحة مونيه سلسلة من المناظر الطبيعية الشهيرة للعاصمة البريطانية لندن ، رسمها الفنان الفرنسي في أواخر الفترة الانطباعية. ترتبط هذه اللوحة برحلات مونيه إلى لندن في القرنين التاسع عشر والعشرين ، ورُسمت خصيصًا خلال موسم الضباب.

يعتبر الفنان الفرنسي كلود مونيه ، المولود في 15 مايو 1840 ، من رواد مدرسة الرسم الانطباعي ، وتباع لوحاته حاليًا بملايين الدولارات.

مرت حياة مونيه بالعديد من المطبات والأزمات ، أبرزها إصرار والده على العمل معه في التجارة بينما كان يحب الرسم ، ثم أزمة وفاة والدته في سن 18 ، للعودة إلى الرسم مرة أخرى بعد فراره من الجيش.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق