ما هو التفكير المجرد وخصائصه وأمثلة عليه

ما هي خصائص التفكير المجرد؟ ما الفرق بينه وبين التفكير المعقول؟ ما هي خصائص التفكير المجرد لدى كل من الأطفال والمراهقين؟ سنناقش معك اليوم موضوعًا عن التفكير المجرد مرفقًا بأمثلة. غالبًا ما يتساءل الناس عن خصائص هذا التفكير ، وما الفرق بينه وبين التفكير الملموس ، وهل تختلف الخصائص بين الأطفال والمراهقين ، وإذا كنت من هؤلاء الأشخاص المهتمين بهذا الأمر ، فعليك اتباع مقال اليوم ، خلال سطورنا القادمة في الموسوعة ، سنناقش هذا الموضوع معك بشيء من التفصيل.

معنى الأفكار المجردة

  • الأفكار المجردة هي أفكار ومفاهيم مستقلة قابلة للتكيف ومرنة وتستخدم مفاهيم بسيطة وعامة مثل الخصائص والأنماط المختلفة التي لها نفس العناصر الأساسية ، مما يسمح بالوصول إلى الحل في أسرع وقت من خلال بعض النظريات أو الفرضيات أو التخيلات.
  • حيث تمكن الشخص من الوصول إلى الحل النهائي من خلال بعض الخطوات المنطقية التي توصل إلى حل منطقي من خلال بعض الملاحظات.
  • تعتمد الأفكار المجردة على تطوير الفرضيات ، ثم اختبار صحتها ، والتي تمكنها من حل المشكلات المعقدة من خلال تصور إضافي للمشكلات. لسوء الحظ ، فإن بعض الناس متخلفون عقليًا.
  • وهذا يجعلهم يجدون صعوبة في التفكير ، واستخدام اللغة لتوضيح الحقائق بسبب خلل في الفص الأمامي ، مما يجعلهم غير قادرين على اتخاذ القرارات وغير قادرين على حل الأمور المعقدة.

مثال على التفكير المجرد

  • قبل تقديم مثال يوضح ماهية التفكير المجرد ، يجدر الإشارة إلى معنى الأفكار المجردة ، لأنها مجموعة من المفاهيم المستقلة. تتميز هذه المفاهيم بالقدرة على التكيف والمرونة من خلال استخدام مفاهيم بسيطة مثل الخصائص والأنماط التي تتكون من نفس العناصر الأساسية وبالتالي تسهل تفسير هذه الأنماط ، ومثال على ذلك هو قدرة الطفل على التعرف على الأشياء عن طريق اللمس.
  • التفكير المجرد هو مجموعة من العمليات المعرفية القائمة على إعادة تنظيم المفاهيم المجردة بغرض تكوين مفاهيم جديدة.

الفرق بين التفكير المجرد والتفكير الملموس

  • غالبًا ما تتم المقارنة بين التفكير المجرد والتفكير المعقول ، الذي يقوم على الجماد الذي نراه بأعيننا فقط ، ويجب ملاحظة أن لكل منهما معانٍ كثيرة.
  • في حين أن التفكير المجرد المبني على الشمولية أو الخيال يعطي المفكرين أبعادًا كثيرة لتخيل أفكارهم والنظر إليها من زوايا مختلفة وتطبيق طرق مختلفة للوصول إلى الحل مما يجعلهم قادرين على استخدام أنواع عديدة.
  • يختلف التفكير المجرد عن التفكير الملموس في أنه لا يتطلب وجود الأشياء الملموسة للوصول إلى المعرفة. بأعيننا للحصول على المعرفة.
  • التفكير الملموس هو الذي يستخدمه جميع الناس ، لأنه لا يحتاج إلى ابتكار. إنه نمط التفكير العادي ، بخلاف التفكير المجرد ، الذي يعتمد بشكل أساسي على قدرة الشخص على التخيل والابتكار. على سبيل المثال ، عند رؤية لوحة لامرأة تحمل طائرًا في يديها ، سيتم شرح هذه اللوحة من قبل أصحاب نمط التفكير غير المفاهيمي هذا. اللوحة بمعناها الحرفي. أما الذين يفكرون بشكل تجريدي ، فإنهم يرون فيه مجموعة من المشاعر. المرأة تحمل العصفور بين يديها وتحلم بالحرية. اللوحة هي نفس الاختلاف في النظرة.
  • تسمح القدرة على التفكير المجرد للشخص بالخروج من الصندوق وخالٍ من التقييد في استخدام الفكر ، وبالتالي تتيح للفرد فرصة أن يكون ثريًا في المفاهيم. رأى العديد من الخبراء القدرة على التفكير كجزء من المعرفة المجردة.

يعتمد التفكير المجرد على حدود الفكر لأن الإنسان مقيد بالعالم الذي يعيش فيه وقوانينه المختلفة.

  • مثال على الاختلاف بينهما: وجود تناقض حول الفكر المجرد والفكر المعقول عن امرأة تحمل شعلة ، فالمفكر غير المفاهيمي أو المعتمد على الأشياء المعقولة سوف يراها حقيقية وسيفسرها بالمعنى الحرفي .
  • لكن المفكر المجرد سينظر إلى اللوحة على أنها علامة على الحرية وسيرى أن الرسام يريد أن يعبر عن فرحته في الحرية ولكن الدمار والخراب.
  • تجد طرقًا عديدة للتفكير التجريدي ، والتي تعود بفوائد كثيرة على الناس ، حيث تساعدهم على حل المشكلات بطرق مبتكرة وجديدة.
  • السماح للناس بالتفكير خارج الصندوق وبدون أي قيود. كما يتيح لهم مناقشة أفكارهم المختلفة والحوار بطريقة موسعة ، مما يوفر فرصة لثراء المفاهيم. يرى العديد من الخبراء أن التفكير جزء من المعرفة المجردة.

وجهة نظر كارل يونج في التفكير المجرد

  • عرّف كارل يونج بعض الشخصيات بأنها تتميز بقدرتها على التفكير المجرد أو الشعور أو التخيل بالإضافة إلى قدرتها على التفكير حيث يطرح بعض الأشخاص أفكارًا جديدة وخلاقة.
  • يتطور التفكير المجرد مع تقدم الشخص في السن ، بينما يميل بعض الناس إلى معالجة أكثر من مجرد التفكير التخيلي أو غير المحسوس.
  • هذا قد يجعل بعض الناس يجدون صعوبة في التعرف على الآخرين أو الفهم بشكل أبطأ بسبب الحياة المحدودة التي نعيشها.

التفكير المجرد عند الأطفال

  • هناك العديد من المراحل التي تؤثر على فكر الصغار ، منها النمو ، والحالة الجسدية ، والتفاعل مع الأطفال الآخرين ، والحالة الأسرية والاجتماعية.
  • كل هذه العناصر تؤثر على الطفل وبنيته المعرفية وقدراته الإدراكية. يميل معظم الأطفال عمومًا إلى أن يكونوا عمليين ، ومن ثم يصل بعضهم إلى التفكير المجرد والبعض الآخر لا يصل إلى هذه المرحلة أثناء الطفولة.
  • مرحلة التفكير المجرد عند الأطفال من المراحل المتقدمة للغاية التي لا يصلون إليها إلا بعد سن الحادية عشرة.
  • يقوم على الاستدلال بشكل عام والاستدلال للوصول إلى الحلول ، حيث يميل الطفل إلى استيعاب الأفكار التي لم يكن قادرًا على استيعابها من قبل.
  • ومثل موت المقربين ، أهمية الصلاة ، وأهمية الصوم ، وكيف يؤثر الدين على حياة الإنسان ، في الخير والشر ، وما ينبغي قوله وما لا يقال.
  • هناك العديد من الأشياء التي تؤثر على فكر الشاب منذ نشأته ، مثل النمو ، والحالة الجسدية ، وقدرته على التفاعل مع من حوله ، والوضع الاجتماعي ، وغيرها من الأمور. التفكير المجرد في الطفولة.
  • يصل الطفل إلى مرحلة التفكير المجرد بعد سن الحادية عشرة ، وهذه المرحلة من المراحل المتقدمة في حياة الطفل ، وهذه المرحلة تقوم على قدرة الطفل على الاستنتاج بشكل عام ، وفي هذه المرحلة يبدأ الطفل في استيعاب الأشياء. لم يستطع فهمها من قبل ، مثل موت شخص قريب أو أهمية الصلاة والصوم ، والفرق بين الخير والشر ، وتأثير الدين في الحياة.

التفكير المجرد في مرحلة المراهقة

  • المراهقة هي إحدى المراحل التي يبدأ فيها تفكير الشخص في التوسع وفي نفس الوقت يميل إلى الأشياء غير الحية أو الملموسة المتعلقة باللحظة التي يعيش فيها ، مما يجعل تفكيره مجرّدًا ومعقدًا وليس من السهل فهمه.
  • لا يفهم الكثير من الآباء ما يريده المراهقون لأن المراهقين يريدون العيش في عالم خيالي غير محدود وغير مبالين بالواقع الذي يعيشون فيه. قد يتشابه تفكير المراهقين إلى حد ما مع تفكير الكبار ، مما يجعلهم يطرحون أسئلة جديدة ويريدون التعلم واكتشاف جديدة ، مما يساعدهم على فهم المبادئ العلمية التي لم يتمكنوا من فهمها من قبل.
  • في مرحلة المراهقة ، يبدأ الإنسان في تحليل الأمور الاجتماعية والسياسية المجهولة ، ثم يكتشف المعاني الخفية في أحاديث الناس والمعاني المقصودة منها.

خصائص تفكير المراهقين

  • هذه المرحلة هي المرحلة التي يتوسع فيها تفكير الشخص ، حيث يميل الفرد إلى الاستقلال في التفكير وفي نفس الوقت يميل إلى الأشياء الملموسة المتعلقة باللحظة التي يعيش فيها ، وبالتالي يصبح من الصعب فهم الطبيعة. من تفكيره في هذه المرحلة.
  • يحب المراهقون في هذا العصر العيش في عالم خيالي غير محدود ، ومعظمهم لا يهتم بالواقع الذي يعيشون فيه. معترف بها من قبل.
  • في هذه المرحلة يبدأ الإنسان في تحليل الأمور الاجتماعية والسياسية لاستخلاص المعاني منها ، وقدرة الشخص على تحليل الأمور أكبر من حياته السابقة.
  • في هذه المرحلة يبدأ الشخص في استكشاف المعاني الكامنة وراء أحاديث من حوله ، وفي هذا العمر يجيد التلاعب بالكلمات بسهولة.

التفكير الافتراضي الاستنتاجي

  • يميل المراهق إلى التفكير في المشكلات من خلال التفكير في جميع العناصر المتضمنة في المشكلة والتي لها دور فعلي في تحديد النتيجة.
  • ثم يميل إلى استنتاج الاحتمالات المختلفة التي يمكن أن يحدث أي منها ، حتى ولو بنسبة صغيرة ، ثم يختبر كل منها لمعرفة أيها سيكون أسهل في التنفيذ في العالم الذي نعيش فيه.
  • سنلاحظ أن المراهق قد طور فكره وهو ينتقل من المجرد إلى الواقع ، على عكس الأطفال الذين يبدأون في التفكير بشكل واقعي ثم يتخيلون أشياء غير واقعية عن الحقائق.
  • يبدأ المراهق في حل المشكلات من خلال المنطق وتطبيقه وينتهي به الأمر في النهاية إلى تكوين حدس حول أشياء مختلفة.

التفكير الإيحائي

  • لا يحتاج المراهق إلى وثائق واقعية لتكوين احتمالات حول الاقتراحات المختلفة ، على عكس الأطفال الذين يستوعبون فقط ما يعرفونه حقًا.
  • لأن التفكير المجرد يحتاج إلى لغة ، مما يساعد المراهقين على النجاح في الجبر والهندسة من خلال التحليل والفهم واستخدام اللغة للوصول إلى حلول عملية.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق