احذروا الأجهزة وراء ارتفاع فاتورة الكهرباء الجنونية أهم أسباب زيادة الاستهلاك.. انتبهوا ونبهوا غيركم

الارتفاع الجنوني في فواتير الكهرباء ، على مستوى الجمهورية ، وازدادت درجة الحرارة في مختلف المناطق بشكل كبير ، مما دفع المواطنين إلى الاستمرار في الاعتماد على تشغيل المكيفات والمراوح والمبردات ، وبالتالي ؛ وسيؤدي ذلك إلى زيادة استهلاك المواطنين للكهرباء ، وبالتالي زيادة أسعار شرائح استهلاكهم للكهرباء. تم تنفيذ التطبيق الجديد للتعريفة الجديدة منذ يوليو من العام الماضي. من المتوقع أن يكون مشروع القانون الحالي لشهر أغسطس ناريًا. سنرى ما إذا كانت فاتورة المستهلك لشهر أغسطس التي تم جمعها في نهاية أغسطس ستسجل رقمًا قياسيًا في تاريخ صناعة الطاقة ، فهناك العديد من الأسئلة في قلوب عامة الناس حول كيفية تقليلها وترشيدها.

أسباب الزيادة المروعة في استهلاك الكهرباء

أفاد مصدر مسئول في الشركة القابضة لكهرباء مصر ، أن الوزارة ممثلة بشركات توزيع الكهرباء التسع التابعة لها ، بدأت في تنفيذ زيادات جديدة في الأسعار في مختلف قطاعات استهلاك الطاقة منذ يوليو الماضي ، وبدأت في تحصيلها هذا الشهر. وحذرت المواطنين في الوقت ذاته من ارتفاع أسعار الكهرباء. تشير قيمة فواتير الكهرباء في أغسطس إلى أنه سيتم احتسابها بناءً على سعر الكهرباء الجديد. وأوضح المسؤولون أن زيادة الحمل الكهربائي بهذه الطريقة الكبيرة ستؤثر بشكل مباشر على زيادة قيمة فواتير الكهرباء ، مشيرين إلى أن التكييف هو الذي يتحمل معظم الزيادة. وفي أولئك الذين شهدوا ارتفاعًا ملحوظًا في درجات الحرارة في أيام زيادة الاستخدام ، طالبوا المواطنين باتخاذ إجراءات لترشيد استهلاك الأجهزة الكهربائية المنزلية.

رقم قياسي في استهلاك الكهرباء هذا العام

وأكدت المصادر أن ساعات الذروة كانت أكبر حمل كهربائي تم تسجيله في أغسطس الماضي. حيث بلغت 33 ألف و 400 ميغاواط في يوم واحد وهي المرة الأولى في شبكة الكهرباء الوطنية خلال سنة تقويمية. ولفت المصدر إلى أن إمدادات الطاقة مستقرة للغاية ويمكنها تلبية جميع الاحتياجات ، باحتياطي 11600 ميغاواط وسعة طاقة متاحة معروفة تبلغ 45400 ميغاواط ، وهو ما يمثل عائدًا إيجابيًا كبيرًا على تطوير هذا القطاع المهم. سواء في إنتاج أو نقل أو توزيع الكهرباء.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق