علاج البواسير بعد الولادة

في نهاية مقالنا علاج البواسير بعد الولادة ,رضت أفكار تجاه هذا الموضوع بكلمات من ذهب، حيث استعنت باللغة العربية التي تتضمن العديد من العبارات والمفردات الناجزة، مما لا شك فيه أن هذا الموضوع من أهم وأفضل الموضوعات التي يمكن أن أتحدث عنها اليوم، حيث أنه موضوع شيق ويتناول نقاط حيوية، تخص كل فرد في المجتمع، وأتمنى من الله عز وجل أن يوفقني في عرض جميع النقاط والعناصر التي تتعلق بهذا الموضوع.

علاج البواسير بعد الولادة

تعتبر البواسير شائعة بعد الولادة ، وخاصة الولادة الطبيعية ، حيث تحدث لعدة أسباب ، مثل الاندفاع في الهرمونات ، وزيادة الضغط الداخلي ، والإمساك المتكرر.

ولا شك أن هذه الأشياء تسبب ضغطًا على الأوردة في العجان ، وهي المنطقة التي تقع بين مهبل المرأة وفتحة الشرج ، وهذا الضغط يؤدي إلى انتفاخ وتورم الأوردة ، وبالتالي البواسير سواء أثناء الولادة أو بعدها.

تنقسم البواسير إلى نوعين: البواسير الداخلية التي تحدث داخل المستقيم ، والبواسير الخارجية التي تحدث حول فتحة الشرج. كلا النوعين مصحوبان ببعض الأعراض غير السارة ، مثل النزيف أثناء التغوط ، والألم ، والحكة.

بالحديث عن آلام البواسير ، فهي لا تطاق ، وتعيق القدرة على الحركة أو الجلوس بشكل عام ، لذلك سنوضح لك أدناه كيفية علاج البواسير بعد الولادة والتخلص من آلامها وأعراضها المزعجة.

كما سنوفر لك طرق علاج على شكل نصائح يجب على الأم اتباعها للتخفيف من البواسير وتقليل أعراضها ، وإليك طرق علاج البواسير بعد الولادة:

1- علاج البواسير بعد الولادة بالكمادات

واحدة من أفضل الطرق لعلاج البواسير بعد الولادة هي وضع أكياس الثلج على وحول منطقة الشرج حيث توجد البواسير. ستساهم البرد في تقليل حجم الأوردة المنتفخة في المستقيم.

كما أنه يخفف الألم والحكة المصاحبة للبواسير ، حيث يمكن عمل كمادات الثلج بسهولة ، عن طريق غمس قطعة قماش ناعمة ونظيفة في الماء المثلج ، ثم وضعها لبضع دقائق على المنطقة عدة مرات في اليوم.

2- حمام دافئ لعلاج البواسير بعد الولادة

في حال كان حجم البواسير أكبر من المعتاد ويرافقه ألم شديد ، لا بد من الذهاب إلى الطبيب من أجل وصف العلاج المناسب أولاً ، ثم الجلوس في حوض الاستحمام المليء بالماء الدافئ.

يزيد الماء الدافئ من تدفق الدم إلى منطقة الشرج ، وبالتالي يسرع عملية الشفاء. كما أنه يحافظ على المنطقة نظيفة تمامًا ، ويقلل من فرصة حدوث أي مضاعفات للبواسير سواء كانت عدوى أو عدوى بكتيرية.

بالإضافة إلى ذلك ، فإن الماء الدافئ يخفف من احتقان الأوعية الدموية في المستقيم ، وبالتالي يخفف من أعراض البواسير.

3- علاج البواسير بوسادة بعد الولادة

من الطرق المعروفة لعلاج البواسير بعد الولادة هي طريقة الجلوس على الوسادة ، حيث تساهم هذه الطريقة في تقليل حجم البواسير وخاصة البواسير الخارجية وكذلك تقليل الضغط على الشرج والمستقيم.

ستساهم الوسادة أيضًا في تقليل النزيف المصاحب للبواسير ، حيث ننصح النساء المصابات بالبواسير بعمل وسادة على شكل O والجلوس عليها عدة مرات في اليوم وستلاحظ الفرق.

4- المراهم الموضعية لعلاج البواسير بعد الولادة

يمكن اللجوء إلى استخدام المخدر الموضعي لعلاج البواسير بعد الولادة ، حيث توجد العديد من المنتجات الطبية للبواسير التي يمكن الاستغناء عنها دون استشارة الطبيب وذلك لتخفيف الألم وتقليل حجم البواسير.

لكن بالطبع يفضل استشارة الطبيب بخصوص ذلك ، لأن معظم مراهم البواسير مخصصة لفترة علاج قصيرة ، وإذا تجاوزت هذه الفترة فقد تحدث التهابات في منطقة الشرج على المدى الطويل.

من بين المراهم الموضعية الأكثر شيوعًا للبواسير بعد الولادة المراهم التي تحتوي على الهيدروكورتيزون ، وكذلك المراهم التي تحتوي على ليدوكائين.

5- ملينات لعلاج بواسير الولادة

مع الإصابة بالإمساك ، يزداد الضغط على منطقة المستقيم والشرج ، وبالتالي يحدث نزيف مما يزيد من الشعور بالألم بل ويزيده ، لذلك من أجل تجنب هذه المشكلة لا بد من مراجعة الطبيب.

كما سيصف لك الطبيب ملينات البراز التي تساهم في القضاء على مشكلة الإمساك ، وبالتالي تحد من تفاقم أعراض البواسير.

6- علاج بواسير الولادة بالمسكنات

لاستكمال موضوعنا الذي يوضح لك علاج البواسير بعد الولادة ، يمكن للمرأة التي تعاني من البواسير أن تتناول المسكنات التي تخفف الآلام التي تسببها البواسير.

حيث يمكنها استخدام مسكنات الألم مثل الباراسيتامول ، وكذلك الإيبوبروفين ، فهي فعالة للغاية وستخفف من أعراض البواسير المزعجة ، لكن يفضل استشارة الطبيب من أجل وصف الجرعة المناسبة.

7- العلاج الجراحي لبواسير الولادة

يستخدم هذا في حالات البواسير الشديدة ، حيث يقوم الطبيب بعمل شق في الأنسجة المحيطة بالبواسير من أجل ربط الأوردة المتورمة من أجل وقف النزيف ، ثم إزالة البواسير.

بعد ذلك يقوم الطبيب بخياطة المنطقة التي أجريت فيها الجراحة ، أو قد يبقيها مفتوحة حسب حجم الجرح بضمادة طبية.

نصائح للمساعدة في علاج البواسير بعد الولادة

هناك بعض النصائح التي تقف بجانب طرق علاج البواسير بعد الولادة وتساهم في تسريع عملية الشفاء ، حيث سنذكرها لك على النحو التالي:

  • إن استلقاء المرأة قدر الإمكان سيسرع من شفاء البواسير ، حيث يفضل تجنب الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة لتقليل الضغط على أوردة المستقيم.
  • إن تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف الغذائية ، وكذلك زيادة تناول السوائل سيقلل من حدوث الإمساك ، والذي بدوره يؤدي إلى تفاقم أعراض البواسير.
  • يعد تنظيم المنطقة المقصوصة بانتظام أمرًا ضروريًا ، ولكن يجب الحرص على التنظيف بلطف باستخدام الماء فقط.
  • من الضروري الابتعاد عن استخدام المنتجات النسائية ذات الروائح العطرية لأنها قد تؤدي إلى الإصابة بالعدوى.
  • تجنب التبرز بشدة عند الذهاب إلى المرحاض بمجرد شعورك بالحاجة إلى ذلك حتى لا تتمزق الأوردة داخل المستقيم وتتفاقم مشكلة البواسير.
  • تجنب استخدام مناديل معطرة أو خشن.
  • من الممكن القيام ببعض التمارين التي من شأنها تعزيز التئام البواسير ، مثل تمارين كيجل ، والتمارين التي تركز على عضلات قاع الحوض.

أسباب ظهور البواسير بعد الولادة

لاستكمال موضوعنا الذي يوضح لك علاج البواسير بعد الولادة ، سنذكر لك أدناه أسباب إصابة النساء بالبواسير بعد الولادة:

1- الضغط على منطقة الشرج

إن حدوث الضغط على منطقة الشرج بسبب الحمل وأثناء الولادة أمر منطقي ، نظرًا لكبر حجم الجنين وحجم الرحم ، يتركز الضغط في الغالب على الأوردة في تلك المنطقة.

في الحالة الطبيعية ، تحتوي الأوردة على صمامات تهدف إلى منع ارتداد الدم مرة أخرى والتأكد من استمراره في القلب وكذلك إلى الدورة الدموية.

ولكن في حالة تعرض هذه الأوردة للإجهاد والضغط ، تفقد الصمامات الموجودة فيها السيطرة على جزء من قدرتها على منع ارتداد الدم ، وبالتالي يحدث تجمع الدم داخل الأوردة ويتمدد ويتضخم ، وبالتالي تحدث البواسير .

2- جفاف المرأة بعد الولادة

قلة السوائل داخل جسم المرأة ، وكذلك الماء ، حيث يؤدي إلى الإمساك الذي يضغط على أوردة المستقيم ويؤثر عليها ويسبب البواسير.

3- التغيرات الهرمونية تسبب البواسير بعد الولادة

من الممكن أن تؤثر التغيرات الهرمونية على الأوردة الموجودة داخل المستقيم وكذلك حول منطقة الشرج ، حيث يتم إفراز المزيد من هرمون البروجسترون في جسم المرأة بعد الولادة.

يؤدي هذا إلى ارتخاء الأوردة ، بحيث يسهل انتفاخها وانتفاخها ، ويمكن أن تحدث البواسير.

4- حدوث البواسير نتيجة الولادة الطبيعية

من المعروف أنه في الولادة الطبيعية يتم إخراج الجنين من المهبل ، وبالتالي يكون الضغط على منطقة العجان أقصى ما يمكن ، وقد يتسبب ذلك في تلف الأوردة والأوعية الدموية.

أي أن هذه الأوردة سوف تنتفخ وتنتفخ نتيجة تجمع الدم فيها بسبب الضغط ، وبالتالي تتشكل البواسير.

أعراض البواسير بعد الولادة

من الضروري مشاهدة أعراض البواسير من أجل البحث عن أفضل طريقة لعلاج البواسير واستخدامها بعد الولادة ، حيث قد تختلف أعراض البواسير حسب مكان حدوثها.

البواسير نوعان: بواسير داخلية وخارجية ، ولكل منهما أعراض قد تكون مختلفة نسبيًا عن الأخرى ، حيث سنذكر أعراض كل منهما على حدة:

أعراض البواسير الداخلية بعد الولادة

البواسير الداخلية تعني البواسير التي تحدث داخل المستقيم ولا تخرج خارج منطقة التعليق التوضيحي ، حيث قد لا يصاحب هذا النوع من البواسير ألم ، لأنها تتكون في منطقة لا تحتوي على مستويات وأعداد من النهايات العصبية التي تسبب الألم.

يمكن الاستدلال على البواسير الداخلية من خلال ظهور نتوءات حول منطقة الشرج ، مع بعض الأعراض التي سنذكرها لك:

  • ظهور بقع دم تخرج من فتحة الشرج وعند التبرز.
  • يخرج كتلة من داخل فتحة الشرج عندما تتغوط المرأة وتعود إلى الداخل بعد حركة الأمعاء.
  • يتزامن الألم مع خروج الكتلة.

أعراض البواسير الخارجية بعد الولادة

على العكس من ذلك ، تظهر البواسير الخارجية حول منطقة الشرج على شكل انتفاخات وأوردة منتفخة ، وتكون مصحوبة بألم ، بسبب وجود المزيد من النهايات العصبية في تلك المنطقة.

فيما يلي وبشكل أوضح سنذكر لك أعراض البواسير الخارجية التي تحدث بعد الولادة:

  • ألم شديد في المنطقة المحيطة بالشرج.
  • الرغبة في الحكة في تلك المنطقة.
  • ظهور كتلة خارجية ناعمة في تلك المنطقة.

حالات البواسير بعد الولادة والتي تتطلب زيارة الطبيب

يجب على المرأة المصابة بالبواسير مراجعة الطبيب فورًا ، في حالة عدم علاج البواسير بعد الولادة بالطرق التي قدمناها ، وتفاقمت أعراضها ، ومنها ما يلي:

  • الشعور بألم شديد لا يطاق في منطقة الشرج.
  • إذا زاد التورم ولم يهدأ بعد عدة أسابيع من الولادة ، وأصبح حجم البواسير كبيرًا.
  • في حالة ظهور كتلة صلبة من البواسير وليست طرية حول منطقة الشرج ، فهذا يدل على احتمالية تخثر الدم في تلك الأوردة ، ويلزم التدخل الجراحي.
  • نزيف حاد من المنطقة التي يوجد بها البواسير.

كيفية تشخيص حالة البواسير بعد الولادة

يتم تشخيص البواسير بعد الولادة بعدة طرق وسنشرحها لك في النقاط التالية:

  • الفحص البدني: يقوم الطبيب بفحص منطقة الشرج بحثًا عن أي انتفاخات أو نتوءات غريبة.
  • الكشف عن البواسير بعد الولادة بالتنظير السيني.
  • يمكن أخذ عينة من أنسجة الأمعاء الغليظة وفحصها للتحقق من وجود أي مشاكل تشير إلى احتمالية الإصابة بالبواسير ، حيث يتم هذا الإجراء من خلال تنظير القولون.
  • يتم إجراء تنظير للشرج لفحص القناة الشرجية جيدًا.
  • يمكن إجراء فحص المستقيم الرقمي ، حيث يقوم الطبيب بإدخال إصبعه في فتحة الشرج للمرأة ، بعد تغطيته بقفاز مزلق ، لفحص منطقة العجان.

البواسير من أكثر المشاكل المزعجة التي تواجهها المرأة بعد الولادة ، لكن لا بأس في التخلص منها بسهولة بالعديد من العلاجات.

شارك FacebookTwitterWhatsAppLinkedinTelegramPinterest

ختامآ لمقالنا علاج البواسير بعد الولادة , وبعد الانتهاء من تحليل العناصر، وكتابة الموضوعات، أرغب في المزيد من الكتابة، ولكني أخشي أن يفوتني الوقت، فأرجو أن ينال الإعجاب.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق